وزير الاوقاف يوافق علي اذاعة قرءان المغرب والفجر عبر مكبرات الصوت بالمساجد

أعلنت وزارة الأوقاف المصرية ، أن الوزارة لا تمانع من إذاعة قراءة القرآن قبل صلاة المغرب، أو قبل صلاة الفجر بالضوابط التالية:

– أن يكون للمسجد إمام معين ويكون مسئولا عن تشغيل القرآن الكريم بمعرفته مع غلق المسجد غلقا تاما وعدم السماح لأحد بدخول المسجد نهائيا وقت قراءة القرآن أو قبله أو بعده طوال مدة تعليق الجمع والجماعات بالمساجد ، مع تحمله لأي مخالفة تنتج عن ذلك .

– أن تكون صوتيات المسجد مهيأة لذلك ، وأن يلتزم بما تبثه إذاعة القرآن الكريم من قرآن المغرب وقرآن الفجر دون أي زيادة.

– أن يحصل على موافقة كتابية من مدير المديرية معتمدة من رئيس القطاع الديني بالموافقة من تاريخ الاعتماد حتى نهاية شهر رمضان قبل قيامه بأي إجراء ، حتى يتمكن التفتيش العام والمحلي من المتابعة و التأكد من اقتصار الأمر على قراءة القرآن وعدم فتح المسجد للصلاة.
نسأل الله سبحانه وتعالى أن يعجل برفع البلاء عن البلاد والعباد عن مصرنا العزيزة وسائر بلاد العالمين ، إنه سبحانه وتعالى مولانا فنعم المولى ونعم النصير.

ابحاث الابتدائي كاملة جاهزة للتحميل والكتابة والتعديل .. أكثر من 30 بحث وورد

وكان كثيرون من الشخصيات العامة ، والمواطنين قد طالبوا بإقالة وزير الأوقاف ، وتصدر هاشتاج #اقالة_وزيرالاوقاف تويتر في مصر، بعدما تشدد الوزير في منع كل شئ بالمساجد، وليس فقط منع التجمع للصلاة، بل تعداه لمنع قرءان المغرب والفجر، وهما سمتان مصريتان ينتظرهما مسلموا مصر كل عام، لإضفاء جو رمضاني جميل و روحاني، يتناسب مع جلال شهر رمضان.

ويبدو أن الوزارة رضخت لمطالب الناس بسماع القرءان عبر مكبرات الصوت بالمساجد.

يذكر أن نسبة عدد المسلمين في مصر تتجاوز الـ 93% من إجمالي عدد السكان الذين يزيد عددهم عن 100 مليون نسمة.
وجميعهم من المسلمين السنة، ويتبع أغلبهم مذهب الشافعي ، مع انتشار لباقي المذاهب السنية في شتي محافظات مصر.

اترك ردا:

من فضلك أدخل تعليقك!
من فضلك أدخل اسمك هنا